في اجتماع الهيئة الإشرافية

4 سبتمبر، 2019


سقف أعلى لعدد الأعضاء ومعايير لاستمرار العضوية ومشاركة العضو

استئناف “ضيف الملتقى” ودعم فريق “قضية الأسبوع” ومعاييرها

بحضور سعادة رئيس ملتقى أسبار د. فهد العرابي الحارثي ترأس معالي د. رياض كمال نجم رئيس الهيئة الإشرافية للملتقى الإجتماع الثالث للهيئة في دورتها السابعة،
حيث افتتح الاجتماع بكلمة هنأ فيها الأعضاء بالعام الهجري الجديد مشيراً إلى أهمية اجتماع اليوم كونه يأتي بعد توقف خلال فترة الصيف وأهمية المواضيع المطروحة على جدول الأعمال.
ناقش الاجتماع عدداً من المواضيع المهمة التي تتعلق بنظام الملتقى وتطبيقه ومشاركات الأعضاء وتفعيلها والتحديات التي تواجهها قضية الأسبوع باعتبارها المنتج الرئيس للملتقى وضيف الملتقى واستئنافه كأحد منتجاته المهمة.
واتخذت الهيئة عدداً من القرارات على النحو التالي:

أولاً: نظام الملتقى:
١) أهمية تطبيق النظام وعدم الحاجة لمراجعته في الوقت الحاضر.
٢) تكليف د. إبراهيم البعيز و د. خالد الرديعان بوضع استبانة (استقصاء) ترسل لجميع الأعضاء حول اسباب العزوف عن المشاركة في الملتقى ووجهة نظرهم لاستيضاح مدى رغبتهم الاستمرار في الملتقى لأخذ ذلك في الاعتبار، وتعرض نتائج الاستبانة على الهيئة لمناقشتها والاستفادة منها واتخاذ مايلزم حيالها، ومن ثم اطلاع أعضاء الملتقى عليها.
٣) تحديد سقف أعلى لعدد أعضاء الملتقى (100 عضو) إذ يصبح دخول أي عضو جديد مرهون بخروج آخر لإعطاء الملتقى نوعاً من الأهمية وتشجيع الأعضاء على المشاركة في فعالياته، حيث تربط العضوية بمدى نشاط العضو ومشاركاته. وسوف يتم اعتماد معايير لدخول أو مغادرة الأعضاء بناء على ذلك وقائمة للمنتظرين من طالبي الإنضمام للملتقى.

ثانياً: ضيف الملتقى:
ناقش الأعضاء الأسباب التي أدت لتوقف “ضيف الملتقى” كأحد منتجات ملتقى أسبار المهمة وإعادته وفي هذا الصدد تقرر:
١) التأكيد على أهمية (ضيف الملتقى) ونوعية الضيوف وتحديد العدد بأربعة ضيوف في الدورة الإشرافية وفي الفترة من بداية سبتمبر إلى منتصف إبريل.
٢) تشكيل لجنة من كل من:
رئيس الملتقى ورئيس الهيئة الإشرافية والأمين العام لاختيار ضيف الملتقى وتحديد موعده وآلية تنظيمه.

ثالثاً: قضية الأسبوع:
١) تثمين الدور الذي تقوم به أ. فائزة العجروش كمسؤلة عن القضية وتوجيه الشكر لها على ذلك.
٢) إضافة عضوين آخرين للقضية ترشحهما أ. فائزة لدعم الفريق خاصة في الأمور التنفيذية.
٣) الإبقاء على مدير الحوار في القضية مع إعطاء جميع الأطراف الرئيسة (الكاتب والمعقبون والمدير) المزيد من المرونة في المتابعة والتواجد في الفترة الحصرية للقضية.
٤) تأجيل البت في موعد طرحها حتى الانتهاء من نتائج الاستقصاء الذي سيرسل للأعضاء لمعرفة توجهاتهم ووجهات نظرهم.
٥) اختصار التوصيات فيما لايزيد عن خمس توصيات لكل قضية وأن تكون مركزة ومن صلب القضية وتراعي تحقيق الهدف منها.

رابعاً:توصيات مجموعة T20
استمع الأعضاء إلى تقرير من رئيس الهيئة د. رياض نجم عن مشاركة الملتقى ضمن وفد المملكة لاجتماعات G20 التي عقدت مؤخراً في اليابان وتوصياته فيما يتعلق بالاجتماع القادم في المملكة 2020 حيث أشار لأهمية دراسة البيان الرسمي لمجموعة T20 اليابان وزيارة الموقع الإلكتروني للمجموعة وتوصيات أخرى وبعد مناقشة مستفيضة تقرر الاستمرار في متابعة الموضوع وتكليف كل من رئيس الهيئة د. رياض نجم وعضو الهيئة أ. نبيل المبارك بالتواصل مع “الجهات ذات العلاقة لوضع التصورات المناسبة لضمان مشاركة ناجحة لاسبار في فعاليات مجموعة T20 التي تستضيفها المملكة العام القادم 2020.

خامساً: الاجتماعات القادمة:
ناقش الأعضاء أهمية تحديد موعد ثابت لاجتماعات الهيئة الدورية وتقرر:
تحديد الإثنين الأول من كل شهر ميلادي من حيث المبدأ موعداً لاجتماعات الهيئة خلال الدورة الحالية. ويقوم الأمين العام بعد التنسيق مع رئيس الهيئة بتأكيد موعد كل اجتماع قبل انعقاده بأسبوعين.