الهيئة الإشرافية: تناقش مشاركة الملتقى في مجموعة العشرين .. وتؤكد على مشاركة الأعضاء وتوافق على إضافة أعضاء آخرين. مميز

1 ديسمبر، 2019


أكدت الهيئة الإشرافية لملتقى أسبار على أهمية مشاركة أعضاء الملتقى في فعالياته وخاصة “قضية الأسبوع”، كما ناقشت مشاركة الملتقى في مجموعة العشرين ووافقت على إضافة كفاءات أخرى لعضويته.
جاء ذلك في اجتماع الهيئة السادس في دورتها السابعة برئاسة معالي د.رياض كمال نجم الذي ناقشت فيه العديد من المواضيع لتطوير العمل في الملتقى واتخذت عدداً من القرارات من أبرزها:

أولاً: ناقش الأعضاء تقرير الأمين العام حول تواصله مع الأعضاء الذين تمت موافقة الهيئة في اجتماع سابق على انضمامهم للملتقى حيث صدرت موافقتها النهائية على من استكمل متطلبات العضوية، وكلفت الأمين العام بمتابعة انضمام الأعضاء الذين وافقوا من حيث المبدأ لاستكمال هذه المتطلبات.

ثانياً: استعرض د. رياض نجم ما قام به فريق ملتقى اسبار للمشاركة في اعمال T20 السعودية خلال الفترة الماضية من مشاركة في ورشتي عمل في مركز كابسارك، مشيراً إلى ماسبق وعممه في الملتقى بشأن طلب مشاركة الاعضاء إعداد ملخصات سياسات في المواضيع التي تناقشها مجموعة T20، كما تطرق إلى الاجتماع الذي عقده فريق اسبار المعني يوم الخميس الماضي 5 / 12 / 2019 حيث تم الاتفاق فيه على عناوين ( 4 – 5 ) ملخصات سياسات سيتم تعميمها في الملتقى لطلب المشاركة فيها لمن يرغب من الأعضاء في ذلك.

ثالثاً: ناقشت الهيئة ضعف مشاركة بعض الأعضاء في قضية الأسبوع وتم التأكيد على تطبيق القرار الذي اتخذته الهيئة بهذا الخصوص في اجتماعها الخامس يوم الإثنين 14 / 3 / 1441هـ الموافق 11 / 11 / 2019 م والذي ينص على:
(اعتماد “قضية الأسبوع” هي الأساس في تقييم مشاركة العضو ومدى استمراره في الملتقى وتعتبر مشاركته مرتين في العام الواحد كطرف رئيس في القضية (كاتب أو معقب أو مدير حوار) الحد الأدنى لاستمراره عضواً في الملتقى على أن يتم تطبيقة بدءاً من 1 / 12 / 2019) وإبلاغ الأعضاء بذلك.

رابعاً: وافقت الهيئة على بعض العناوين لقضايا أسبوعية قادمة وطلبت من فريق قضية الأسبوع صياغتها بما يخدم التنمية في المملكة، كما طلبت من الفريق دراسة إدراج مجموعة من المواضيع ذات الأهمية التنموية لتكون “قضية أسبوع” تناسب توجهات الملتقى.